إعادة تدوير الخرسانة

آلية إعادة تدوير الخرسانة

إعادة تدوير الخرسانة تعني ترميمها بعد الهدم، وتنتشر تلك الطريقة في الركام للاستفادة منه.

فيما سبق كان يتم التخلص من الخرسانة الهالكة بدفنها كنفايات لكن إعادة تدويرها تحمل العديد من الفوائد، كما أن إعادة التدوير تساعد على تقليل تكاليف البناء.

هل يمكن إعادة تدوير الخرسانة؟

بالتأكد يمكن إعادة تدوير الخرسانة ولكن يجب أن يتوفر بها بعض الشروط لقبولها وهي:

  • يجب أن تكون الخرسانة نظيفة غير ملوثة.
  • يشترط أن تكون خالية من النفايات مثل الورق والأخشاب وغيرها.
  • تصلح الخرسانة ذات المعادن لسهولة إخراجها ببعض المعدات وأهدمها المغناطيس ثم صهرها وإعادة استخدامها.
  • الكتل الكبيرة من الخرسانة تمر عبر الكسارة لتفتيها وإعادة استخدامها والقطع الكبيرة تمر أكثر من مرة.
  • يفضل أن تتم عملية التكسير في ذات مكان البناء للتقليل من تكاليف البناء وتقليل التلوث من خلال نقل المواد والمعدات إلى موقع البناء.

التكنولوجيا المستخدمة في إعادة تدوير الخرسانة

هناك مجموعة من المعدات التي يتم استخدامها لإعادة تدوير الخرسانة وهم:

  • كسارة الركام.
  • ناقلة جانبية للتفريغ.
  • آلة الفرز.
  • ناقلة إعادة الخرسانة إلى مدخل الكسارة من منطقة الفرز لإعادة تكسير الخرسانة كبيرة الحجم.
  • كسارات صغيرة مستقلة للدك يمكنها العمل خلال الساعة على مائة وخمسين طنًا وهي تتناسب مع المساحات الصغيرة.
  • هذا بالإضافة إلى مجموعة من معدات التشييد الملحقة بالكسارة مثل الحفارات وتعمل خلال الساعة على كمية مائة طن.

إقرأ أيضًا: هناك نوع من الخرسانه يسمي بالخرسانة المطبوعة الجاهزه تعرف عليها وفيم تستخدم

إعادة استخدام الخرسانة التالفة أو المستخدمة

تنوعت استخدامات الخرسانة التالفة أو المستخدمة التي يعاد تدويرها، تلك الاستخدامات هي:

الحصى الصغير الناتج عن تكسير الخرسانة يدخل في العديد من مشاريع البناء، فتوضع كطبقة سفلية ثم تليها طبقة من الأسفلت أو الخرسانة.

بعض الإدارات في الولايات المتحدة تستخدم تلك الخرسانة في الطرق السريعة الجديدة بالاعتماد على مواد الطرق السريعة القديمة.

إن كانت الخرسانة نظيفة خالية وغير ملوثة فيعتمد عليها في الخرسانة الجديدة كركام جاف، لعمل الطبقة الأساسية لرصيف الأسفلت يمكن تكسير الأرصفة الخرسانية وإعادة استخداماه بذلك.

في حالات التعرية المجارية للمياه يعتمد على الأجزاء الكبيرة من الخرسانة المكسرة واستخدامها كطبقة تبليط صخري.

يتم تدريج تلك الحجارة حسب الجودة ويعتمد على البعض منها كبديل للأحجار الجمالية للظهور بمنظر ديكور فهي اقتصادية، كما يعتمد على أكياس الحجارة بدلاً من السياج لتشييد الجدران.

إقرأ أيضًا: الخرسانة المسلحة بالألياف المعدنية تعطي كفاءة أعلي وتتحمل أكبر من الخرسانة العادية

الركام المعاد تدويره

تثبت الإحصاءات زيادة الطلب على البناء في الآونة الأخيرة وخاصة عام 2015 إجمالي التشييد به وصل إلى ثمانية وأربعين وثلاثة من عشرة مليار طن.

زيادة الطلب على الخرسانة يعني زيادة عدد الأبنية المشيدة بعد التخلص من المباني القديمة بالهدم.

ذلك يؤدي إلى زيادة قدر نفايات الهدم والبناء، فكانت الطريقة الأكثر انتشاراً للتخلص من النفايات هو الدفن دون صيانتها.

لكن تنوعت المشاكل البيئية التي تتعرض لها البلاد من دفن النفايات مثل تلوث المياه والهواء، لذلك بدأت العديد من الدول الاهتمام بإعادة تدوير النفايات الخاصة بالبناء أو الهدم.

لذلك يتم إعادة استخدام تلك النفايات وإعادة تدويرها للحصول على الركام لإعادة استخدامه في الخرسانة بإضافة مقدار من الركام المعاد تدوير بدلا من الطبيعي، ذلك يساعد على حماية الطاقة والمواد المنتجة للخرسانة.

مميزات الخرسانة المعاد تدويرها

هناك العديد من المميزات والفوائد العائدة على البيئة من خلال إعادة تدوير الخرسانة وتلك الفوائد هي:

  • حماية البيئة من الانبعاثات الزائدة لثاني أكسيد الكربون الناتج عن صناعة الأسمنت.
  • استخدام مخلفات الخرسانة بدلاً من الاستخدام الزائد للموارد الخامات الأولية.
  • إتمام إعادة التدوير في الموقع تساعد على تقليل تكلفة النقل.
  • إنتاج مخرجات ذات جودة عالية من نفايات الخرسانة.
  • يوفر الركام المطحون بديلاً مثالياً وتقليل سحق المواد الطبيعية الخام.
  • مكسر الركام الخرساني يساعد بإنتاج مشروع مستدام.
  • البصمة الكربونية للركام المعاد تدويره من الخرسانة أقل.
  • استهلاك الركام المطحون للطاقة يكون أقل من التعدين الجديد.
  • الاعتماد على الخرسانة دون المعالجة في عمليات التعبئة المختلفة وحماية البنك، بناء الطرق، وملئ هيكل الصرف الصحي.
  • الخرسانة المعالجة تستخدم في صناعة أساسات الجسور، الخرسانة الهيكلية، الخرسانة العادية، الخرسانة البيتومينية، وقواعد رصف الأسمنت والتربة.

أضرار الخرسانة المعاد تدويرها

في الآونة الأخيرة شهد العالم استنزاف شديد إلى كافة الموارد الطبيعية من أجل صناعة بعض التقنيات الحديثة.

لذلك فقد نظر العديد من الدول إلى إعادة تدير المواد وإعادة استخدامها مرة أخرى في ذات المجال أو مجال آخر.

بانتهاء عمر المباني والمنشآت تتم عملية الهدم والبناء الناتج عنها المخلفات وتتراوح نسبتها بين عشرة إلى ثلاثين بالمائة من قدر المخلفات الملقاة إلى أماكن الصرف الصحي.

تلك المتسببة في الأخطار البيئية التي وصلت نسبتها إلى خمسة وستين بالمائة من المخلفات.

لذلك قدتم العمل بمحاولة إعادة صناعة تلك الخرسانة مرة أخرى خلال إحدى الطرق الآتية:

  • تقليل استخدام الخرسانة.
  • إعادة تدوير الخرسانة.
  • إعادة استخدام الخرسانة ذاتها.

كما أن العديد من الدول تزيد لديها المشكلة لما تعاني من حروب وأزمات في تتسبب في الهدم والبناء بكثرة.